عين على التاريخ

6 أقدم الممالك في تاريخ العالم.. بينها دولة عربية في المرتبة الثانية!

النظام الملكي هو نظام حكم يوجد به شخص واحد كـ (رئيس دائم) للدولة حتى يموت أو يقوم بالتنازل عن العرش. في العادة، يكون منصب (الملك) وراثي، مثل الأنظمة الملكية الشهيرة في (المملكة المتحدة، المغرب، اليابان، التايلاند..). ويتمتع الملك أو الملكة بسُلطة مطلقة على غرار الأنظمة الملكية في منطقة الخليج العربي.

لكن توجد العديد من الأنظمة الملكية (الدستورية) أو (البرلمانية) ويكون فيها (العاهل أو الملك) ذو سُلطة محدودة، وربما يكون في الغالب، ملك (صوري) كما هو الأمر في بعض الملكيات الأوربية.


اليوم، هناك أقل من 45 ملكية متبقية في العالم ومعظم الملوك الحكام ليس لديهم سلطة حقيقية على بلدانهم. فقط عدد قليل من البلدان لا تزال ملكيات مطلقة حيث يتمتع الملك أو الملكة بالسلطة الكاملة على الأمة بأكملها.

أقدم الممالك في العالم

سنتعرف في هذه المقالة على أقدم ستة ممالك في العالم اليوم، وهذه القائمة تتضمن تواريخ لتأسيس هذه الملكيات، إضافة إلى بعض المعلومات عنها.

6. مملكة السويد

Great_coat_of_arms_of_Sweden
شعار مملكة السويد

يعترف السويديون عادة بإريك المنتصر كأول ملك للسويد – الذي حكم من 970 إلى 995. ومع ذلك، وفقا للأساطير السويدية، هناك العديد من الملوك الأسطوريين الذين حكموا الأرض قبل إريك المنتصر وأقدم السجلات المكتوبة لملك سويدي تعود إلى حوالي سنة 100 م. 

مثل غيرها من الملكيات الحديثة، السويد هي ملكية دستورية وراثية ذات نظام برلماني ولا يتمتع الملك الحاكم بسلطة سياسية حقيقية. منذ عام 1818، كان الملك السويدي من نسل بيت برنادوت. في عام 1980، تم تغيير قاعدة الخلافة في السويد، فأصبح تمرير العرش إلى الطفل الأكبر للملك الحاكم بغض النظر عن الجنس.

يحكم السويد اليوم الملك كارل السادس عشر غوستاف منذ 1975، بالرغم من اسمه الغريب إلا أنه يملك اسمين بدون اسم العائلة كما يضاف الرقم وسط هذين الاسمين.

5. مملكة الدانمارك

Great_coat_of_arms_of_DENMARK
شعار مملكة الدنمارك

تأسس النظام الملكي في الدنمارك حوالي عام 935م من قبل غورم القديم، الذي حكم الدنمارك الموحدة حتى وفاته حوالي 958 م. كانت مملكة الدنمارك في الأصل ملكية منتخبة، لكن اختيار وريث العرش كان يقتصر عادة على الابن الأكبر للملك الحاكم.

تم إنشاء ملكية وراثية رسمية في القرن السابع عشر في عهد فريدريك الثالث وأصبحت بعد ذلك ملكية دستورية في عام 1849 عندما تم كتابة أول دستور للدنمارك

ملك الدنمارك الحالي هو الملكة مارغريت الثانية Margrethe II، التي اعتلت العرش في عام 1972 بعد وفاة والدها – وهي أول امرأة تحكم منذ عهد الملكة مارغريتا الأولى في 1375 – 1412. كما قامت بتعيبن الأمير فريدريك ليكون وليا للعهد.

4. مملكة النرويج

Great_coat_of_arms_of_Norway
شعار مملكة النرويج

بالإضافة الى السويد والدانمارك، فهذه الدولة الاسكندنافية الأخرى تتمتع بحكم ملكي أيضا. ترجع الملكية في النرويج إلى عام 885م، بعد معركة هافرسفيورد عندما دمج هارالد فيرهير العديد من الممالك الأصغر. لا تزال معظم تفاصيل حياته غير مؤكدة، توجد بقايا قصائد قليلة تُنسب إلى شعراءٍ معاصرين تبدو أنها تشير إلى انتصارات هارالد على أعدائه في النرويج. منذ ذلك الحين، تعاقبت عدة سلالات ملكية حكم النرويج. 

الملك الحالي للبلاد، هارالد الخامس، وهو نفس اسم الملك الأول للنرويج هارالد فايرهاير (Harald Fairhair) وهو سليل بيت غلوكسبورغ، الذي بدأ الحكم عام 1905. النرويج هي ملكية دستورية وراثية بنظام برلماني.

طوال تاريخ النرويج ، كانت البلاد موحدة مع كل من الدنمارك والسويد. في عام 1905، قامت النرويج بحل اتحادها مع السويد لتصبح دولة مستقلة واختير هاكون السابع كملك – كان أول ملك من بيت غلوكسبورغ.

3. المملكة البريطانية

Royal_Coat_of_Arms_of_the_United_Kingdom
شعار المملكة المتحدة

غالبًا ما يصعب تحديد تاريخ بداية الملكية البريطانية كما كان قبل عام 1066، حيث تم تقسيم إنجلترا إلى سبع ممالك رئيسية مع عدة حكام مختلفين. اعتمادًا على من تسأل، أول ملك لإنجلترا إما ألفريد العظيم، الذي حكم من 871-899؛ أو وليام الفاتح، الذي غزا إنجلترا من نورماندي وأعلن نفسه ملك إنجلترا الموحدة.

تنحدر العائلة المالكة الحالية مباشرة من وليام الفاتح. وتعد فترة حكم الملكة إليزابيث الثانية، التي اعتلت العرش عام 1952، الأطول في تاريخ التاج البريطاني، حيث استمرت الملكة بحكم إنكلترا منذ 68 عاما و حتى الآن. الملكية البريطانية هي ملكية دستورية ذات ديمقراطية برلمانية.

2. المملكة المغربية

Coat of arms of Morocco with flag
شعار المملكة المغربية

تعد المملكة المغربية من أقدم الممالك في العالم، فغالبا ما يُنسب الفضل إلى الأدارسة، الذين حكموا المغرب من 788-971، في إنشاء الدولة المغربية الأولى

لكن تجدر الإشارة إلى تاريخ الملكية بالمغرب أقدم من ذلك، فأول مملكة بالمغرب كما ورد لدى المؤرخيم الإغريق والرومان ، عود إلى العصر القديم وهي مملكة موريطانيا التي امتد حكمها من سنة 250 ق.م إلى غاية سقوطها سنة 49م على يد الرومان.

اقرأ أيضا: ملوك مملكة موريطانيا .. تعرف على أهم ملوك المغرب القديم

أما الأسرة أو السلالة المغربية الحاكمة اليوم، فهي الأسرة العلوية، التي صعدت إلى السلطة عام 1666 على يد مولاي علي الشريف وأبناءه. على مر السنين، استخدم حكام المغرب ألقابا مختلفة تباعا لاتساع نفود المملكة، ومن بين هذه الألقاب نذكر: الخليفة، السلطان، الملك، ولكن منذ عام 1957، تم استخدام لقب الملك. 

المغرب دولة ذات ملكية دستورية مع برلمان منتخب وعادة ما ينتقل العرش من خلال الورثة الذكور من العائلة العلوية. الملك الحالي هو محمد السادس والذي سيخلفه الأمير مولاي حسن الثالث مستقبلا.

يتمتع ملك المغرب بصلاحيات محدودة حسب دستور 2011 مع مجموعة من السلطات التنفيذية والتشريعية، ولا سيما على مستوى السياسة الخارجية والشؤون الدينية باعتباره أمير المؤمنين، والجيش، لكونه القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية.

1. البيت الامبراطوري الياباني

Imperial Seal of Japan
شعار امبراطورية اليابان

تعد امبراطورية اليابان المعروفة ببلاد الشمس المشرقة من أعرق وأقدم الامبراطوريات على الإطلاق، حيث أنشأت قبل الميلاد بمئات السنوات. وفقا للأسطورة، تم تأسيس البيت الإمبراطوري الياباني في عام 660 قبل الميلاد من قبل أول إمبراطور ياباني، Jimmu، مما يجعله أقدم ملكية وراثية مستمرة في العالم. على الرغم من أن النظام الملكي في اليابان له أصول أسطورية، تعترف الدولة بتاريخ 11 فبراير 660 قبل الميلاد كتاريخ الرسمي لتأسيسها.

يعترف البيت الإمبراطوري في اليابان بـ 125 ملكا، بدءا من الإمبراطور جيمو Jimmu، لكن السجلات الحالية لخط الخلافة الملكي تعود فقط إلى الإمبراطور Ōjin، الذي حكم في أوائل القرن الرابع

الإمبراطور الحالي لليابان هو الإمبراطور ناروهيتو Emperor Naruhito، الذي اعتلى عرش الأقحوان في 1 ماي 2019؛ بعد تنازل والده أكيهيتو عن العرش في 30 أبريل 2019.

الوسوم

تعليق واحد

اترك تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق